الصحافي الأردني تيسير النجار المعتقل في الامارات بسبب رأيه على فيسبوك في خطر صحي داهم
الأربعاء, 27 سبتمبر, 2017
الأردن

ذكر مركز الامارات لحقوق الانسان في بيان أصدره يوم 25 سبتمبر/أيلول، ونقلاً عن الصحافي الأردني، عضو رابطة الكتاب، وليد حسني،  الأحد، تدهور الوضع الصحي للصحفي الأردني تيسير النجار المعتقل منذ 13 ديسمبر /كانون الأول 2015 في سجون أبو ظبي على خلفية "بوست فيس بوك" عام 2014 انتقد فيه موقف الإمارات من الحرب على غزة. وقال حسني إن النجار "المغيب قسرا في سجن الوثبة في الامارات، تكالب المرض عليه، وبدأ يتعاطى علاجا لمرض الكلى، فضلا عن معاناته من بسبب عينيه وأمراض في العظام.. وغيرها من الأمراض".



وطالبت عريضةٌ نًشرت على نمضي.نت في 28 يونيو/حزيران الماضي الحكومة الأردنية بتوجيه خطاب رسمي يُعلن على الملأ ويتم الكشف عن محتواه ونشره للجمهور، لحكومة الامارات العربية المتحدة، ومنها لرئيس دولة الامارات العربية المتحدة، ويطلبُ صراحةً  الافراج غير المشروط عن الصحافي الأردني تيسير النجار والسماح له بالعودة الى أسرته في الأردن، واسقاط كافة الغرامات الصادرة بحقه. 



ولم تستجب الحكومة الأردنية لهذا المطلب لغاية الآن، فيما يقضي تيسير حكماً بالسجن 3 سنوات وغرامة 500 ألف درهم وإبعاده ومصادرة الاجهزة المستخدمة وإغلاق حساباته عبر “التواصل الاجتماعي”.

النص الكامل للعريضة والتواقيع عليها 

 

Copyright © 2009-2017, namdi.net, Developed by MediaSoft